بطاقات الائتمان تزيد إفلاس الأميركيين
آخر تحديث: 2005/10/13 الساعة 13:50 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/10/13 الساعة 13:50 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/11 هـ

بطاقات الائتمان تزيد إفلاس الأميركيين

زادت حالات الإفلاس بين الأفراد في الولايات المتحدة نتيجة استخدام بطاقات الائتمان بنسبة 300% خلال الخمسة عشر عاما الأخيرة، بينما بلغت الديون المترتبة على استخدام هذه البطاقات 800 مليار دولار.
 
وأشارت دراسة أعدها مركز أبحاث مستقل يعرف باسم "مركز الإقراض المسؤول"  إلى أن ديون بطاقات الائتمان زادت بنسبة 300% منذ عام 1989 وزادت بنسبة 31% منذ عام 2000.
 
وقالت إحدى المشاركات في إعداد الدارسة إن الأسر الأميركية اتجهت إلى بطاقات الائتمان عالية التكلفة هربا من شبح إشهار الإفلاس. وأضافت تامارا دراوت أن انخفاض الأجور الذي تزامن مع زيادة تكاليف الرعاية الصحية  وتكاليف السكن أدى إلى تضخم ديون بطاقات الائتمان لدى الأميركيين.
 
كما أشارت إلى قلة عدد شبكات الضمان الشخصي أو العام المستعدة لمساعدة الأفراد والأسر في أوقات الأزمات المالية.
 
وتعتبر الولايات المتحدة أكبر دولة مدينة في العالم.
 
وذكرت دراسة أميركية أن نصيب الفرد من الدين القومي بلغ أكثر من 26877 دولارا في أكتوبر/تشرين الثاني الماضي بينما يزداد الدين القومي بمقدار 1.63 مليار دولار يوميا منذ سبتمبر/أيلول 2004.
المصدر : وكالات