20 مليون ليرة تركية قديمة أصبحت تساوي 20 ليرة
بدأت تركيا اليوم العمل بالليرة الجديدة بعد إلغاء ستة أصفار من العملة الوطنية في خطوة تؤكد من خلالها استقرارها الاقتصادي.

واعتبرت الحكومة التركية أن إصدار الليرة الجديدة يجسد التراجع المدهش للتضخم المزمن في الاقتصاد الذي يأتي ثمرة للإصلاحات المؤلمة التي بدأتها البلاد منذ 2001 عندما تعرضت لواحدة من أسوأ الأزمات الاقتصادية في تاريخها.

وأدت الانعكاسات السلبية للتضخم إلى فقد العملة التركية قيمتها، ودفع الائتلافات الحكومية المتتالية إلى استدانة مليارات الدولارات لإنعاش اقتصاد البلاد. 

ويأتي ذلك بعد أن حصلت أنقرة على ضوء أخضر من الاتحاد الأوروبي لبدء مفاوضات انضمامها إليه, وموافقة صندوق النقد الدولي على منحها قرضا جديدا.

ولم يحدث أي تغير في قيمة الليرة التركية إذ تُساوي الليرة الجديدة الواحدة مليون ليرة سابقة. وستساوي هذه الليرة الجديدة 0.5 يورو أو 0.7 دولار, الأمر الذي سيجنب الأتراك الشعور بالخجل من عملتهم المهينة التي لا تساوي حاليا إلا 0.000005 يورو أو 0.000007 دولار.

ويعتقد المحللون أن هذا الانتقال من عملة إلى أخرى لن يؤثر كثيرا على الأسعار إذ أن المعادلة بين قيمة الليرة القديمة والجديدة يقتصر على حذف الأصفار الستة الأخيرة التي حذفها المستهلكون طبيعيا من أذهانهم مع مرور السنين.

المصدر : وكالات