حصن الملوك ومهد الأقيال، تتوزع تضاريس مناطقها بين صحاري ومرتفعات جبلية وهضاب وسهول واسعة تضم أراضي خصبة ووديانا كبيرة، منها وادي مرخة شرق مدينة البيضاء.

أما وادي بيحان فيبدأ من البيضاء ويتجه إلى الشمال الشرقي حتى يصل إلى بيحان القصاب ثم يتجه شرقا إلى الأحقاف، ويتجه وادي حمرة إلى الغرب ليصب في محافظة أبين.

من أهم مدنها: البيضاء وهي المركز الإداري للمحافظة على مقربة من مدينة مكيراس يسود المساكن طابع معماري قوامه الحجارة في الطوابق السفلية والطين في الطوابق العلوية.

تقع محافظة البيضاء في الجنوب الشرقي من اليمن على مسافة 168 كيلومترا عن العاصمة صنعاء، وهي تتوسط عدة محافظات (أبين جنوبا ومأرب شمالا وشبوه شرقا وإب وذمار غربا).

ومن مدن المحافظة السياحية رداع (55 كيلومترا من ذمار)، وهي من المواقع التاريخية المزارة، وقد سكنها الملك الحميري الشهير (شمريهرعش) وكانت مركز الدولة الطاهرية خلال القرن الخامس عشر الميلادي، أهم معالم رداع مدرسة العامرية وقلعتها الأثرية ومن المعالم التاريخية (المقرانة)، ومن الحصون حصن الجناح الأكبر الذي سكنه الأقيال.

الصناعات الحرفية: تنتشر العديد من الحرف والأزياء والتحف، مثل صناعة المعدات الزراعية والجنابي والعسوب، وصناعة غزل المنسوجات والصوف، ولهذا تعرض أسواقها الشعبية الرائجة منتجات الحرف والمشغولات اليدوية.

المصدر : الجزيرة