أطلق وزراء خارجية 22 دولة آسيوية مبادرة تهدف إلى التعاون المشترك في مجال الطاقة ومواجهة أسعار النفط العالمية المرتفعة.

وتنص المبادرة -التي جاءت في ختام اجتماعات استضافتها الصين- على تعاون الدول المشاركة في تطوير استخدام الفحم والغاز الطبيعي والطاقة النووية كمصادر جديدة للطاقة بدلا من النفط.

وأكد رئيس الوزراء الصيني وين جياباو أن تعزيز التعاون في مجال الطاقة ضروري لحماية احتياجات آسيا من مصادر الطاقة ولزيادة التنمية الاقتصادية في جميع الدول.

وتعهد جياباو بالسيطرة على معدل نمو اقتصاد بلاده الذي سجل نموا نسبته 10% في الربع الأول من العالم.

يذكر أن الزيادة الحادة في استهلاك الصين من الطاقة باتت تؤثر على أسعار النفط العالمية.

وشارك في اجتماعات الطاقة في بكين كل من اليابان والهند وكوريا الجنوبية إضافة إلى الصين وعدة دول مستهلكة للطاقة في آسيا.

المصدر : أسوشيتد برس