المخربون الاقتصاديون يواجهون السجن بأستراليا
آخر تحديث: 2004/4/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/4/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/3/11 هـ

المخربون الاقتصاديون يواجهون السجن بأستراليا

القمح أحد الصادرات المهمة في أستراليا
قررت أستراليا فرض أحكام بالسجن تصل عشر سنوات على المخربين الاقتصاديين الذين يلوثون البضائع لإثارة الفزع أو التسبب في خسائر اقتصادية.

وقال وزير العدل الأسترالي كريس أليسون إن واقعة الأغنام في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي ألقت الضوء على عمق أثر مثل هذه الجرائم على البلاد، إذ إنها تهدد صادرات أستراليا من الأغنام التي تقدر قيمتها بنحو مليار دولار أسترالي (719 مليون دولار أميركي) سنويا.

وأضاف أليسون في بيان أن هذا القانون يشمل صادرات الماشية الحية وصناعات أخرى قد تتعرض لتهديدات بالتلويث مثل صناعة الأدوية. وأوضح أن القانون الجديد سيشمل كذلك إصدار بيانات كاذبة عن تلويث البضائع من أجل إثارة الفزع أو التسبب في خسائر اقتصادية.

ويأتي هذا القانون الجديد الذي أعلن اليوم ردا على تعطيل نشطاء لشحنة أغنام حية العام الماضي بزعم إطعام الأغنام لحوم خنازير.

وتصدر أستراليا -أكبر مورد للماشية الحية في العالم- ستة ملايين رأس من الأغنام ومليون رأس من الأبقار سنويا إلى آسيا والشرق الأوسط.

وعطل محتجون من المدافعين عن حقوق الحيوان خروج 75 ألف رأس من الأغنام متجهة إلى الكويت من بورتلاند بولاية فيكتوريا لمدة نحو ثلاثة أسابيع بعد مزاعم عن أنها أطعمت لحم خنزير. وقال مسؤولون من أستراليا والشرق الأوسط في وقت لاحق إن الأغنام مقبولة.

المصدر : وكالات