يتكدس الفقراء بالمدن وفي ريف البلاد القاحل (رويترز-أرشيف)
قال تقرير برازيلي إن ثلث سكان البلاد أي 58 مليون نسمة يعيشون على أقل من دولار يوميا.

وأظهرت البيانات أن 14.6% من سكان الأحياء العشوائية التي يتكدس بها معظم الناس وتنتشر فيها معدلات الجريمة، يعيشون على 27 دولارا أميركيا شهريا، وهو ما تعتبره المؤسسة حد الفقر. وفي ولاية ريو يعيش 19.5% من السكان على ما يساوي أقل من دولار يوميا.

أما في أحياء ريو الغنية مثل إيبانيما وكوباكابانا فقال التقرير إن الأجور الشهرية تصل إلى 740 دولارا في المتوسط.

وأوضح التقرير الذي نشرته مؤسسة جيتوليو فارغاس البرازيلية أمس أن الجوع يتركز في المدن الشمالية والشرقية وفي ريف البلاد القاحل.

وقالت المؤسسة إنه لرفع هؤلاء البرازيليين من مستوى الفقر يتعين على كل العاملين في البرازيل التبرع بما يعادل 4.80 دولارات شهريا. والبرازيل هي أكبر دولة في أميركا الجنوبية من ناحية عدد السكان الذين يقدرون بحوالي 175 مليونا.

المصدر : رويترز