الهيئات المالية العربية تنتظر الوقت الملائم للمساهمة في إعادة إعمار العراق (الفرنسية)
أكد الرئيس التنفيذي لصندوق النقد العربي الدكتور جاسم المناعي حرص الهيئات المالية العربية على متابعة تطور الوضع في العراق، حتى يتم التأكد من أن الظروف باتت ملائمة لإعادة أنشطة هذه المؤسسات في بلد هو عضو مؤسس في غالبيتها.

وقال رئيس الصندوق الذي يتخذ من أبو ظبي مقرا له في حديث لوكالة الأنباء الكويتية، إن القائمين على هذه الهيئات والمؤسسات ينتظرون الوقت الذي يمكنهم من خلاله البدء في مساعدة العراق والمساهمة في عمليات إعادة إعماره.

وأوضح المناعي أن الأوضاع الحالية في العراق تعتبر غير مواتية لبدء عمل هذه المؤسسات، حيث تقف المسائل الأمنية بوضعها الحالي عائقا أمام عملية تنمية هذا البلد.

وفي إطار رده على سؤال عن العملة الخليجية الموحدة، اعتبر المناعي أن هذا المشروع من المشاريع المشجعة التي ستكون لها انعكاسات إيجابية كبيرة ليس على دول الخليج فحسب بل وعلى مستوى دول المنطقة العربية.

وأفاد المناعي بأن دول الخليج قادرة على تحقيق هدفها في الوصول إلى العملة الموحدة بسبب العديد من العوامل في مقدمتها التشابه بين نظمها الاقتصادية والنقدية وأسعار الصرف وغيرها.

ويزور المناعي الكويت حاليا لحضور الاجتماعات السنوية المشتركة للهيئات المالية العربية التي بدأت اليوم في الكويت.

المصدر : رويترز