كامل الكيلاني
أكد وزير المالية العراقي كامل الكيلاني اليوم أن الوزارة أصدرت قرارا بحجز الأموال المنقولة وغير المنقولة العائدة لحوالي ثلاثة آلاف من رموز النظام العراقي السابق.

وأوضح الكيلاني أن هذه الأسماء تشمل الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين وزوجته وأولاده وبناته وبقية المسؤولين الذين كانوا يشغلون مناصب وزارية وحزبية في النظام السابق. وأضاف أن هذه الأسماء رفعت من قبل مجلس الحكم الانتقالي إلى وزارة المالية التي اتخذت القرار بحقهم.

وقد نشرت صحيفة بغداد التي يترأس مجلس إدارتها عضو مجلس الحكم الانتقالي إياد علاوي لائحة بأسماء ثلاثة آلاف من المسؤولين الذين كانوا يشغلون مناصب في القيادة العسكرية السابقة أو تنظيمات ومؤسسات حزب البعث أو أجهزة المخابرات المشمولين بقرار حجز أموالهم المنقولة وغير المنقولة.

وشملت اللائحة الرئيس العراقي السابق أحمد حسن البكر (1968-1979) وصدام حسين (1979-2003) وزوجته ساجدة خير الله طلفاح وأبناءه عدي وقصي وعلي وبناته رنا ورغد وحلا وإخوته سبعاوي وبرزان ووطبان التكريتي.

كما أدرج على اللائحة نائب رئيس مجلس قيادة الثورة السابق عزة إبراهيم الدوري ونواب الرئيس طه ياسين رمضان وطه محيي الدين معروف ونائب رئيس الوزراء طارق عزيز وعلي حسن المجيد وجميع الوزراء العراقيين والقادة العسكريين.

ونقلت الصحيفة عن مصدر بوزارة المالية قوله إن الوزارة طلبت من الهيئة العامة للضرائب "عدم التصرف في أموال المشمولين بهذه القائمة ووضع اليد عليها حتى صدور تعليمات أخرى من الجهات المختصة للتصرف فيها".

وأوضح المصدر أن عددا من المسؤولين في النظام السابق بينهم سعدون حمادي (رئيس البرلمان السابق) حاولوا سحب المبالغ المودعة في حساباتهم في البنوك بينما حاول مسؤولون آخرون تزوير سندات ملكية لتحويل بعض العقارات والأملاك بأسماء أخرى لتجنب أن يشملها قانون الحجز.

المصدر : الفرنسية