رون ديهافن
أبلغت الولايات المتحدة نحو 50 دولة أن اللحوم الأميركية أصبحت آمنة بعد السيطرة على مرض جنون البقر.

وتسعى واشنطن جراء هذا الإعلان إلى بدء مفاوضات مع هذه الدول لإنهاء الحظر الذي فرضته على استيراد اللحوم الأميركية إثر ظهور بقرة مصابة بجنون البقر في شهر ديسمبر/ كانون الأول بولاية واشنطن.

فقد وجهت وزارة الزراعة الأميركية رسائل بهذا الصدد إلى نظيراتها بهذه الدول تشرح ما فعلته واشنطن من أجل الحفاظ على سلامة صناعة اللحوم.

وقال كبير الأطباء البيطريين بالوزارة رون ديهافن إن المعلومات التي تم إرسالها إلى هذه الدول يجب أن تدفع بشأن رفع القيود الموضوعة أمام استيراد اللحوم الأميركية.

وتسعى الإدارة الأميركية لاستئناف صادرات اللحوم البقرية التي تمثل 10% من الإنتاج الأميركي من اللحوم.

وكانت إدارة الرئيس الأميركي بوش قد دعت إلى تخصيص 441 مليون دولار في ميزانية عام 2005 لمواجهة مرض جنون البقر والإرهاب البيولوجي وغيرها من المخاطر على الأمن الغذائي الأميركي.

المصدر : أسوشيتد برس