غيرهارد شرودر
أعرب المستشار الألماني غيرهارد شرودر اليوم الخميس عن قلقه بسبب التقلبات الأخيرة في سعر الصرف ماضيا في محاولاته الهادفة إلى وقف ارتفاع اليورو مقابل العملات الأخرى وخاصة الدولار الأميركي.

وحذر شرودر في كلمة سيلقيها في شيكاغو من أن أي زيادة مهمة أخرى في سعر اليورو ستضر الاقتصاد العالمي.

واعتبر في نص الكلمة الموزعة مسبقا على وسائل الإعلام والتي سيلقيها في مجلس شيكاغو للعلاقات الخارجية أن المشاركة القوية للاقتصادين الألماني والأميركي في التجارة العالمية تلزم الجميع بالحفاظ على الأوضاع التجارية مستقرة.

وأشار شرودر إلى أن الحساب الجاري لأوروبا متوازن تقريبا. ورأى أن المزيد من التحولات المهمة في أسعار الصرف بما يضر منطقة اليورو لن تكون ذات معنى للاقتصاد العالمي بل ستكون ضارة له أيضا.

وتظهر تصريحات المستشار الألماني المخاوف المتزايدة لدى الحكومة الألمانية وقادة قطاع الأعمال من أن يكبح الصعود الحديث لليورو الانتعاش الوليد في أكبر اقتصاد في أوروبا، أي الألماني.

المصدر : رويترز