جاك شيراك
أكد الرئيس الفرنسي جاك شيراك اليوم الأربعاء على حاجة أوروبا بأسرها وليس منطقة اليورو إلى أسعار صرف مستقرة من أجل التنمية المستدامة، معبرا عن قلقه إزاء التقلبات الحالية في أسواق العملات.

وحدد الرئيس الفرنسي في تصريحات تلفزيونية أن أوروبا هي المنطقة الرئيسية في العالم التي تتأثر بالتقلبات العنيفة في أسعار الصرف.

وجاءت تلك التصريحات في بداية قمة ثلاثية ألمانية فرنسية بريطانية لبحث الإصلاح الاقتصادي والتحضير للقمة الأوروبية القادمة يومي 25 و26 مارس/ آذار المقبل.

ويأتي ذلك مع ارتفاع اليورو إلى مستوى قياسي جديد عند نحو 1.2927 دولار.

ولكن اليورو تراجع لاحقا ليجري تداوله بما يتراوح بين 1.2834 و1.2838 دولار.

كما صعد الدولار الأسترالي لأعلى مستوى في سبعة أعوام متجاوزا 0.80 دولار أميركي، وحقق الجنيه الإسترليني أعلى مستوى أمام الدولار في 11 عاما بعد أن أظهر محضر اجتماع لجنة السياسة النقدية لبنك إنجلترا المركزي أن جميع الأعضاء التسعة صوتوا لصالح رفع أسعار الفائدة في وقت سابق من هذا الشهر.

وذكر متعاملون أن الدولار ارتفع نحو نصف ين مقابل العملة اليابانية اليوم وسط حديث عن عمليات شراء للدولار، في حين سعى المستثمرون لجني الأرباح.

وارتفع الدولار فوق مستوى 106 ينات وسط حديث عن شراء مستثمرين مقرهم اليابان للدولار مقابل الين.

المصدر : وكالات