بورنومو يوسجيانتورو
توقع رئيس منظمة الدول المنتجة والمصدرة للنفط (أوبك) وزير النفط الإندونيسي بورنومو يوسجيانتورو اليوم الاثنين أن تبحث المنظمة في اجتماعها المقرر نهاية مارس/ آذار المقبل خفض سقف إنتاجها في مايو/ أيار القادم إذا لم تكن تخفيضات الإمدادات في أبريل كافية للمحافظة على الأسعار.

وأوضح يوسجيانتورو أن أي خفض في الإنتاج عن مستوى 23.5 مليون برميل يوميا سيتم بناء على الأسعار.

ولكن رئيس أوبك لم يؤكد خفض الإنتاج مشيرا إلى أن ذلك يعتمد على الأسعار، فإذا ظل السعر جيدا في أبريل/ نيسان المقبل لن يحدث الخفض، موضحا أن المنظمة ما زالت تراقب الأسواق النفطية باهتمام.

وأشار يوسجيانتورو إلى أن خفض الإنتاج في أبريل يهدف إلى المحافظة على النطاق السعري الذي يتراوح بين 22 و 28 دولارا للبرميل.

وكانت وكالة الطاقة الدولية قد توقعت انخفاض الطلب على النفط في الربع الثاني من العام بمقدار أربعة ملايين برميل يوميا.

وقد قرر وزراء أوبك خلال اجتماعهم في الجزائر الأسبوع الماضي خفض السقف الرسمي لإنتاج دول المنظمة ما عدا العراق بمقدار مليون برميل يوميا اعتبارا من الأول من أبريل تفاديا لانهيار الأسعار في الربع الثاني من العام.

وأكدت المنظمة الالتزام الفوري بوقف تجاوزات تقدر بنحو 1.5 مليون برميل يوميا عن سقف الإنتاج البالغ 24.5 مليون برميل يوميا.

المصدر : رويترز