داو كيميكال تنفي اعترافها بكارثة بوبال الهندي
آخر تحديث: 2004/12/6 الساعة 13:15 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/12/6 الساعة 13:15 (مكة المكرمة) الموافق 1425/10/23 هـ

داو كيميكال تنفي اعترافها بكارثة بوبال الهندي

الناجون من كارثة بوبال ونشطاء يحرقون مجسما لداو كيميكال (الفرنسية)
أعلنت داو كيميكال الأميركية أنها لم تصدر أي تقرير بشأن مسؤوليتها عن كارثة مصنع بوبال الهندي والتي قُتل فيها الآلاف عام 1984 نافية ما أوردته هيئة الإذاعة البريطانية في هذا الصدد.

وأكدت الشركة أنه تقرير مختلق ولا أساس له من الصحة، وأنه لم يدل أي شخص مسؤول لديها بمثل هذا التصريح للشبكة البريطانية.

من جهتها اعترفت BBC أنها وقعت ضحية لتقرير غير صحيح مؤكدة أن الشخص الذي أدلى بالتصريح ليس مسؤولا بالشركة.

وكان هذا التقرير -الذي نسبته الشبكة إلى متحدث باسم داو كيميكال- قد أشار إلى أن الشركة قررت صرف تعويضات لضحايا تلك الكارثة تبلغ قيمتها 12 مليار دولار، وسوف يستفيد منها 120 ألف شخص ما زلوا يعانون حتى الآن من أثار التلوث الناتج عن تلك الكارثة.

يشار إلى أن هذه الحادثة المأساوية وقعت عندما تسربت أطنان من الغازات السامة من مصنع بوبال للمبيدات مما تسبب في واحدة من أكبر الكوارث الصناعية في العالم. وأكدت داو كيميكال مرارا أن كافة المسؤوليات المتعلقة بمنع تسرب الغاز من المصنع كان تتم بالترتيب مع الحكومة الهندية.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: