روزنفت الحكومية الروسية المالك الجديد ليوغانسك
آخر تحديث: 2004/12/24 الساعة 16:38 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/12/24 الساعة 16:38 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/12 هـ

روزنفت الحكومية الروسية المالك الجديد ليوغانسك

أصبحت شركة روزنفت الروسية المملوكة للدولة المالك الجديد لشركة يوغانسك, الوحدة الرئيسية في شركة النفط الروسية العملاقة يوكوس, بعد  شرائها جميع أسهم مجموعة بايكال فاينانس الفائزة غير المتوقعة في مزاد بيع يوغانسك.

 

وكانت مجموعة بايكال وهي شركة غير معروفة قد فازت بشراء يوغانسك بالمزاد الذي عقد الأحد الماضي مقابل 9.4 مليارات دولار.


وقالت وكالة الأنباء الروسية إنترفاكس الحكومية إن روزنفت اشترت جميع أسهم
مجموعة بايكال.

 

وأعلنت موسكو في سبتمبر/أيلول خطة لدمج روزنفت وغاز بروم التي تسيطر على معظم إنتاج الغاز في روسيا بحيث يتم تنفيذها في نهاية العام الحالي لكن يبدو أن الخطة قد تأخرت.

 

ويقول محللون إن امتلاك روزنفت ليوغانسك يؤدي في الواقع إلى تأميم 11% من إنتاج النفط في البلاد ويثير الارتباك واللبس بشأن محاولات يوكوس للحصول على حماية أميركية من الدائنين بإشهار إفلاسها.

 

كما يأتي شراء يوغانسك تتويجا لحملة شنها الكرملين لسحق الطموحات السياسية للمؤسس الرئيسي لشركة يوكوس ميخائيل خودوركوفسكي واستعادة السيطرة على قطاعات الاقتصاد الإستراتيجية التي بيعت في عمليات الخصخصة في التسعينات.


و
ما يزال ميخائيل خودوركوفسكي يقبع في السجن منذ أكتوبر/تشرين الأول العام الماضي بتهمة التهرب من الضرائب.

 

درس بوتين

ويقول محللون إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أراد أن يلقن معارضيه درسا. فقد هرب من البلاد اثنان من معارضيه السياسيين وهما فلاديمير غوزنسكي وروبيس بيرزوفسكي.

 

وكان بوتين قد أعلن الثلاثاء الماضي أنه يعلم الجهة التي اشترت يوغانسك، مضيفا أن شركة تابعة للدولة قد تكون المشتري النهائي للوحدة الرئيسية للإنتاج في يوكوس. وقال بوتين إن بايكال ستعقد مفاوضات مع شركات أخرى في قطاع الطاقة الروسي ترغب في شراء أسهم يوغانسك.

 

وقال محامو يوكوس أمس إنهم ينوون رفع قضية الشركة أمام محكمة إفلاس في أميركا للحصول على تعويضات تصل إلى 20 مليار دولار من الشركة التي اشترت يوغانسك.

 

لكن وزير الصناعة والطاقة الروسي فيكتور خريستينكو قال أثناء زيارة لألماينا مؤخرا إن الإجراءات القضائية الخاصة بيوكوس والتي تجرى خارج روسيا تعتبر تدخلا في شؤون روسيا الداخلية.

 

وقد أثار المزاد الذي أقيم الأحد الماضي انتقادات من واشنطن والعواصم الغربية الأخرى التي تخشى من أن يكون امتلاك الدولة يوغانسك هو خطوة نحو إحكام سيطرة الدولة على صناعة النفط في البلاد.

 

وطبقا لإحصائيات العام الماضي تعتبر روسيا ثاني أكبر مصدر للنفط في العالم بعد السعودية, بالإضافة إلى أن لديها 60 مليار من الإحتياطي النفطي. كما تملك روسيا أكبر احتياطي للغاز في العالم. وتبلغ تقديراته 1.680 ترليون قدم مكعب.


وطبقا لإحصائيات عام 2002 كانت روسيا أكبر منتج للغاز الطبيعي حيث بلغ إنتاجها 21 ترليون قدم مكعب, وأكبر مصدر للغاز حيث بلغت صادراتها 6.5 ترليونات قدم مكعب.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: