تقدم جنرال موتورز تصورها لسيارة المستقبل من خلال عرض سيارة هاي واير (Hy-Wire) أول سيارة قابلة للقيادة تعمل بخلايا الهيدروجين مع تقنيات الأسلاك الكهربائية (باي واير)، في مهرجان "شيفروليه لايف" بدبي.

وسيتاح لعشاق السيارات في الشرق الأوسط الفرصة لمشاهدة هذه السيارة المستقبلية خلال المهرجان الذي سيقام في حديقة خور دبي من 13 إلى 16 ديسمبر/ كانون الأول الجاري.
 
وتأمل جنرال موتورز إنتاج سيارات تعمل بخلايا الوقود ويمكن للناس شراؤها بنهاية العقد الحالي، حيث تم استخدام تقنية باي واير كما هي موجودة حاليا وتحويلها إلى سيارة يمكن قيادتها على الطرقات وتشبه بالحجم والوزن السيارات الفخمة المتوفرة اليوم.
 
وقد قامت جنرال موتورز بجمع ميزات الدفع وأنظمة التحكم في سيارات السيدان في هيكل لا تتعدى سماكته 11 بوصة، مما مكن الوصول إلى الحد الأقصى للمساحة الداخلية المخصصة لخمسة ركاب مع أمتعتهم.
 
وتم تصميم السيارة على أساس عدم وجود أي حجرة للمحرك أو للدواسات إذ حل بدلا منها وحدة مركزية أطلق عليها اسم وحدة التحكم الخاصة بالسائق يمكن من خلالها التحكم بكل تجهيزات السيارة ويمكن إزاحتها إلى اليمين أو اليسار حسب الطلب.
 
أما الصفائح الأمامية والخلفية فقد صنعت من الزجاج الشفاف مما يتيح رؤية داخل السيارة من الأمام إلى الخلف. كما أن استعمال الزجاج وغياب غطاء المحرك يزيدان من مجال الرؤية ويساهمان في رفع مستويات تحكم السائق.
 
وصمم ظهر المقاعد الخلفية بشكل مفتوح وألغيت الأعمدة التي تفصل بين بابي السيارة الأمامي والخلفي، وهذا ما رفع من المساحات المخصصة للأرجل في الأمام والخلف إلى أقصى الحدود.

وقد جاءت سيارة هاي واير نتيجة تعاون عالمي بين خبرة وإبداع المصممين في الولايات المتحدة وإيطاليا وألمانيا وهولندا والسويد.
 
ومن خلال الجمع بين تقنية خلايا الوقود وتقنية الأسلاك الكهربائية، نجحت جنرال موتورز في دمج مكونات هذه السيارة وفتحت الباب أمام هندسات تصميمية جديدة وتصاميم جديدة للهياكل يمكن تعديلها تبعا للأذواق الشخصية.
 
كما حصلت الشركة أثناء تصميم هاي واير على أكثر من 30 براءة اختراع تم استعمال بعضها في سياراتها المنتجة تجاريا.

المصدر : الجزيرة