إيران تخطط لخصخصة قطاع الألومنيوم
آخر تحديث: 2004/12/16 الساعة 13:37 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/12/16 الساعة 13:37 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/5 هـ

إيران تخطط لخصخصة قطاع الألومنيوم

أعلنت شركة الألومنيوم الإيرانية الحكومية أن أحد مصانعها جاهز للبيع للقطاع الخاص، معتبرة أن الخصخصة والاستثمار الأجنبي يمثلان مفتاح الوصول بالطاقة الإنتاجية إلى 680 ألف طن سنويا في إطار خطة طموح للسنوات الخمس المقبلة.
 
وقال نائب المدير العام للشركة جواد طاهر أفشر إن البداية ستكون بمصهر المهدي للألومنيوم ويليه على القائمة مصهر أراك وسط البلاد وشركة جاجرم ألومينا في الشمال الشرقي.
 
والمهدي الواقع على الخليج في بندر عباس هو حاليا ثاني أكبر مصهر ألومنيوم في إيران، إذ تبلغ طاقته الإنتاجية 110 آلاف طن سنويا.

ويبلغ متوسط استهلاك إيران من الألومنيوم حاليا نحو 230 ألف طن سنويا يتوقع أن تزيد كثيرا في المرحلة المقبلة.
 
وقالت مصادر بصناعة الألومنيوم إن مجموعة بالي البريطانية أبدت بالفعل اهتماما بتملك المصهر عندما يعرض للبيع.
 
وكان مجلس تشخيص مصلحة النظام وهو أعلى هيئة تشريعية في إيران قد مهد في قرار أصدره هذا الشهر الطريق أمام خصخصة البنوك وشركات الملاحة والطيران المملوكة للدولة فضلا عن الصناعات الكبرى مثل الألومنيوم.
 
ويسمح ذلك الحكم ببيع ما لا يزيد عن 65% من الأصول المملوكة للدولة في تلك القطاعات.


المصدر : رويترز