هوندا اليابانية تخطط لزيادة إنتاجها في الصين
آخر تحديث: 2004/11/9 الساعة 23:05 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/11/9 الساعة 23:05 (مكة المكرمة) الموافق 1425/9/27 هـ

هوندا اليابانية تخطط لزيادة إنتاجها في الصين

أعلنت صانعة السيارات اليابانية هوندا موتورز عن خطط لزيادة إنتاج المركبات في الصين بهدف تلبية الطلب المتزايد من خلال مصنعي تجميع للشركة هناك.

وأفادت الشركة -وهي ثالث أكبر شركة سيارات في اليابان- أن خطط زيادة الإنتاج تشمل مصنعا ينتج حاليا السيارة الرياضية سي آر في، وسيضيف لها سيارة سيفيك كومباكت مما سيرفع الإنتاج من 30 ألف مركبة حاليا إلى 120 ألفا بحلول عام 2006.

ويوظف المصنع المشترك بين هوندا وصانعة السيارات الصينية دونغفنغ 930 عاملا ستتم زيادة عددهم إلى 2800 عامل.

وأوضحت الشركة أن عملية التوسع تتضمن استثمارات بقيمة 342 مليون دولار.

وأما المصنع الثاني لهوندا في الصين فيقوم بصناعة سيارات أكورد وسيدان وأديسي ميني فان، ويركز على إنتاج 240 ألفا.

ونقلت صحيفة نيهون كيزي شمبون اليابانية اليومية المتخصصة في الأعمال عن الشركة قولها إنها ستقيم مصنعا جديدا في جوانجشو في إطار خطة زيادة الطاقة الإنتاجية السنوية إلى الضعف.

وتسعى شركات صناعة السيارات العالمية الكبرى بما فيها شركتا فولكسفاغن وجنرال موتورز بيع إنتاجها من السيارات في الصين التي تمتع بنمو في الطلب على المركبات.

المصدر : وكالات