افتتحت إحدى شركات الوساطة العاملة في سوق مسقط للأوراق المالية قاعة تداول خاصة للنساء فقط لدعم مشاركة فعالة لسيدات الأعمال في الاستثمار المالي.
 
وقد جاءت هذه الخطوة -التي تعد الأولى من نوعها التي تقدم عليها إحدى شركات الوساطة العاملة في سوق مسقط- بمبادرة من شركة "المدينة للخدمات المالية والاستشارية".
 
وقال فهد بن محمد الخليلي - نائب المدير العام المكلف بالاستثمار البنكي إنه "لم يعد بالإمكان تجاهل الوعي الكبير والمتزايد" بين سيدات الأعمال لمميزات الاستثمار في سوق مسقط للأوراق المالية.
 
وأضاف بن محمد الخليلي أن شركة المدينة لمست -بناء على دراسة ميدانية- الرغبة الملحة لوجود مكان مخصص لسيدات الأعمال يمكنهن من فهم ومراقبة وإعطاء أوامر البيع والشراء براحة تامة.
 
وقد تم تجهيز القسم الخاص بالنساء بإسلوب راق وموصول مباشرة بسوق مسقط للأوراق المالية، حيث يمكن مشاهدة الأسعار مباشرة عن طريق شاشات التداول الموجودة داخل القاعة، كما يمكن لسيدات الأعمال البيع والشراء في الأسهم والسندات عن طريق وسيطات متمكنات.
 
من جانبها قالت السيدة رحمة الغماري
-وهي وسيطة معتمدة لها خبرة تزيد عن ثماني سنوات- إن الهدف من هذه المبادرة هو تلبية طموحات كل سيدات الأعمال الراغبات في دخول هذا المجال، مشيرة إلى أن المدينة تمتلك فريقا نسائيا متكاملا موزع على كادر الوساطة المالية ومكتب لدعم وخدمة العملاء.
 
وتتميز شركة المدينة للخدمات المالية والاستثمارية التي تأسست عام 1998، عن مثيلاتها في كونها شركة عمانية تتألف من مستثمرين من مختلف دول مجلس التعاون العربي، بالإضافة إلى عدد من المستثمرين من السلطنة.

المصدر : غير معروف