سبنسر إبراهام
قال وزير الطاقة الأميركي سبنسر إبراهام اليوم إن الحكومة ستستخدم احتياطيها من النفط إذا حدث تعطل حاد في الإمدادات، مشيرا إلى أن هذا الأمر لم يحدث.

وأضاف في مقابلة مع قناة (سي إن بي سي) الأميركية أن واشنطن ستواصل تكوين احتياطي النفط الإستراتيجي رغم أسعار النفط المرتفعة إلى مستويات قياسية.

من جهتها حذرت إيران ثاني أكبر منتج بين أعضاء منظمة أوبك من أن زيادة مخزونات النفط بالدول المستهلكة قد تؤدي في نهاية الأمر إلى انهيار أسعار النفط المرتفعة.

وقال المندوب الإيراني الدائم لدى المنظمة حسين كاظمبور أردبيلي إن المخزونات التجارية تتزايد بسرعة وإن واشنطن مستمرة في زيادة المخزونات الإستراتيجية وهو ما يهدد أسعار النفط. وأضاف أن أوبك قلقة من أن يزيد ارتفاع المخزونات خلال ثلاثة فصول متتالية من الضغوط على الأسعار في نهاية الأمر.

مشاورات الوكالة الدولية للطاقة
وفي السياق نفسه قال مسؤول بالوكالة الدولية للطاقة إن الوكالة تعزز المشاورات مع الدول الأعضاء في ما يتعلق بمخزون النفط الإستراتيجي. وأكد مدير مكتب أسواق النفط واستعدادات الطوارئ بالوكالة أنه لا توجد خطط حاليا لدعوة اجتماع لمجلس محافظي الوكالة في هذا الصدد.

وأوضح أن سياسة الوكالة لم تتغير، إذ أن أعضاءها لديهم القدرة على الرد من خلال الاستخدام المنسق للمخزون الإستراتيجي بعد تقييم الوضع بحذر، مشيرا إلى أن حدوث تعطل حاد في الإمدادات هو ما سيدعو على الأرجح إلى استخدام المخزون خاصة إذا قفزت أسعار النفط.

وبلغت أسعار النفط مستويات قياسية مرتفعة بنسبة تخطت 30% إذ بلغ سعر الخام الأميركي 44.77 دولارا للبرميل يوم الجمعة الماضي.

وقد ساهمت المخاوف الناجمة عن المشكلات المالية التي تواجه شركة النفط الروسية العملاقة يوكوس والهجمات المتكررة على خطوط نقل النفط العراقي في رفع أسعار النفط إلى مستويات قياسية.

وتراجعت أسعار النفط بعدما قال رئيس أوبك إن المنظمة قد تزيد سقفها الإنتاجي، إلا أن الأسعار مازالت مرتفعة.

المصدر : وكالات