منحت الشركة العامة للبريد والاتصالات السلكية واللاسلكية الليبية شركتي نوكيا الفنلندية وألكاتل الفرنسية لمعدات الاتصالات عقدا بقيمة 200 مليون يورو (241 مليون دولار) لإقامة شبكة ثانية لاتصالات الهواتف المحمولة.

وأضاف رئيس الشركة محمد القذافي وهو نجل الزعيم الليبي أنه سيتم توقيع العقد خلال الأيام العشرة المقبلة.

وأدلى القذافي بتصريحاته الليلة الماضية في احتفال رسمي في طرابلس بمناسبة إطلاق شركة ثانية للاتصالات المحمولة باسم (ليبيانا) وستتنافس الشركة الجديدة مع "مدار" وهي شركة أخرى للاتصالات المحمول تملكها الدولة.

وأشار المسؤول الليبي إلى أن الحكومة تريد إبقاء صناعة الاتصالات في أيدي الدولة لأن وجود
الشركات الأجنبية سيكون له تأثير سلبي على الاقتصاد، لأن هذه الشركات ستحول أرباحها بملايين الدولارات إلى بلادها بعد سداد رسوم الترخيص وسيضر هذا بقيمة الدينار الليبي.

المصدر : رويترز