إحدى محطات البنزين التابعة ليوكوس (فرنسية)

أعلن مسؤول روسي أنه تم إمهال شركة يوكوس الروسية للنفط اليوم شهرا لسداد ديونها من الضرائب عن العام 2000 التي تبلغ 3.4 مليارات دولار.

وأبلغ كبير المسؤولين عن تحصيل المتأخرات الضريبية أندريه بلياكوف وكالة إنترفاكس الروسية أن أي محاولة لما وصفه بالتسويف ستكون دون طائل وستقابل باتخاذ إجراءات قاسية بموجب القانون.

وأضاف بعد محادثات مع مديري يوكوس -الشركة الرئيسية المنتجة للنفط في روسيا- أن الشركة سددت حتى الآن 20% من الضرائب المطلوبة وأبدت استعدادها للتعجيل بدفعات السداد.

جاء ذلك بعد يوم واحد من إعلان وزارة العدل الروسية أن بإمكان شركة يوكوس الاستمرار في عملها بإنتاج وتصدير النفط الخام, معدلة بذلك أمرا أصدره معاونون قضائيون أثار جدلا ومخاوف بشأن وقف الإنتاج.

وقد رحبت يوكوس بهذا القرار الذي ينسجم مع ما تعتقده الشركة من حرص الحكومة على استمرار العمل في إنتاج وتوزيع النفط.

وكانت الشركة التي تنتج نحو 1.7 مليون برميل يوميا قد حذرت من أن إنتاجها النفطي ربما يتوقف في غضون أيام بعدما أمر القضاء فروع الشركة الأربعة بوقف الإنتاج.

المصدر : وكالات