علي النعيمي
أكد وزير النفط السعودي علي النعيمي أن قرار أوبك رفع سقف الإنتاج 500 ألف برميل يوميا في أغسطس/آب المقبل أمر متفق عليه ولن تعيد المنظمة النظر فيه عندما تجتمع في الحادي والعشرين من الشهر الحالي.

ونقلت نشرة ميدل إيست إيكونوميك سيرفي (ميس) اليوم عن النعيمي قوله إن وزراء دول أوبك سيجرون فقط خلال الاجتماع في فيينا تقييما لتوازن العرض والطلب والأوضاع العامة في سوق النفط.

وأوضح النعيمي أن زيادة الإنتاج في أغسطس/آب المقبل دخلت حيز التنفيذ بالفعل. ويختلف هذا الموقف عما صرح به بعض الوزراء في دول أوبك بأن مرحلة الزيادة في أغسطس/آب ستحتاج إلى تأكيد الاتفاق في اجتماع فيينا.

وقال الوزير السعودي إن السعودية لا تؤيد رفع النطاق السعري المستهدف لنفط المنظمة عن مستواه الحالي بين 22 و 28 دولارا للبرميل وإنه لا يزال يعتبر سعر 25 دولارا للبرميل سعرا معقولا للمستهلكين والمنتجين معا.

ويتعارض هذا الموقف مع نداءات من عدة دول أعضاء في أوبك طالبت بزيادة النطاق بما بين ستة وثمانية دولارات للبرميل ليقترب من الأسعار الحالية حول 35 دولارا لسلة خامات المنظمة.

وقد هبط مزيج برنت القياسي في المعاملات الآجلة في بورصة البترول الدولية بعد تصريح النعيمي بأن قرار أوبك برفع سقف الإنتاج في أغسطس/آب أمر نهائي.

يشار إلى أن أوبك قررت في الثالث من يونيو/حزيران الماضي زيادة سقف الإنتاج بواقع مليوني برميل يوميا اعتبارا من أول يوليو/تموز وبواقع 500 ألف برميل يوميا أخرى بدءا من أول أغسطس/آب ليصل إجمالي إنتاج الدول العشر التي يسري عليها نظام الحصص إلى 26 مليون برميل يوميا.

المصدر : الجزيرة + وكالات