جونيشيرو كويزومي
وافقت الحكومة اليابانية رسميا على توقيع اتفاقية تجارة حرة مع المكسيك قبل اجتماع يعقد بين زعيمي البلدين.

ويوقع رئيس الوزراء الياباني جونيشيرو كويزومي الاتفاقية، وهي الثانية من نوعها في اليابان، خلال اجتماعه مع الرئيس المكسيكي فيسنت فوكس في وقت لاحق اليوم بالمكسيك.

وأعلن المسؤول بوزارة الخارجية اليابانية نوريهومي كوندو تفويض الحكومة كويزومي رسميا بتوقيع الاتفاقية.

وقد وضع الجانبان اللمسات النهائية على الاتفاقية في مارس/ آذار الماضي بعد 16 شهرا من مفاوضات صعبة نظر إليها على أنها مؤشر على قبول طوكيو فتح سوقها الزراعي الذي يعتبر مسألة سياسية حساسة بسبب قوة التكتل الزراعي في البلاد.

وتقضي الاتفاقية، التي سيعمل بها اعتبارا من أبريل/ نيسان عام 2005، بتخفيض اليابان رسوم وارداتها على معظم المنتجات المكسيكية لمدة ثلاث إلى سبع سنوات.

وتتضمن إعفاء اليابان من الرسوم على واردات المركبات لنسبة 5% من السوق المكسيكي بدلا من الـ 3% المعمول بها حاليا.

وتتوقع المكسيك المرتبطة بما مجموعه 11 اتفاقية تجارة حرة مع 42 دولة زيادة صادراتها لليابان بنسبة تزيد على 10% سنويا في إطار الاتفاقية.

ويتوقع أن يبلغ حجم الاستثمار الياباني في المكسيك ما معدله 1.3 مليار دولار سنويا.

يشار إلى أن الصادرات اليابانية للمكسيك قد بلغت ما قيمته 3.7 مليارات دولار عام 2002 بينما بلغت صادرات المكسيك لطوكيو نحو 1.8 مليار في العام نفسه.

المصدر : أسوشيتد برس