الكويت- الجزيرة نت

أبلغ البنك المركزي الكويتي البنوك وشركات الاستثمار الكويتية قائمة جديدة من الشخصيات العراقية طالبا تجميد أموالها وأنشطتها.

وقالت مصادر اقتصادية كويتية إن طلبا رسميا وجهه البنك المركزي الأحد الماضي إلى البنوك وشركات الاستثمار يحوي قائمة جديدة ومحدثة لشخصيات عراقية، ويطالب بتجميد أصولها وحساباتها وأنشطتها المالية -إن وجدت- وعدم إجراء أي معاملات معها تنفيذا لقرار مجلس الأمن رقم 1483 لعام 2003.

وأكد البنك المركزي في كتابه الرسمي ضرورة تحويل أي أموال أو موجودات لأي من الأفراد الواردة أسماؤهم في القائمة إلى "صندوق تنمية العراق" ما لم تكن خاضعة لحكم قضائي.

وأوضحت المصادر أن القائمة الجديدة تشمل 27 شخصية من عائلات أركان النظام العراقي السابق وخصوصا ساجدة زوجة الرئيس المخلوع صدام حسين وبناتها رغد ورنا وحلا.

وتضاف هذه الأسماء إلى قائمة الـ 55 الشهيرة التي قامت القوات الأميركية بطباعة أسمائها وصورها على أوراق اللعب وتضم صدام حسين وقيادات حزب البعث من أركان الحكم السابق، ويصبح بذلك عدد المطلوب تجميد أموالهم وأنشطتهم 82 شخصية بعد ثلاثة تعديلات تمت عليها في الأسابيع الماضية.

يذكر أن "صندوق تنمية العراق" المشار إليه في القرار والمطلوب تحويل الأموال التي سيتم تجميدها إليه هو صندوق تم الإعلان عن تأسيسه في الكويت بعد الغزو الأميركي للعراق، ولكن ليست له إنجازات معلنة أو ملموسة حتى الآن في مجال تنمية العراق أو تعميره.

المصدر : الجزيرة