الكونغرس يتوقع انخفاض العجز في الميزانية الأميركية إلى 348 مليار دولار العام المقبل (أرشيف)
أفاد مكتب الميزانية في الكونغرس الأميركي بأن العجز في ميزانية الحكومة سيحقق رقما قياسيا يصل 422 مليار دولار للسنة المالية التي تنتهي في 30 سبتمبر/ أيلول الجاري.

ويشكل العجز المتوقع نسبة 3.6% من إجمالي الناتج المحلي وهو أقل من عجز الميزانية في منتصف الثمانينيات وأوائل التسعينيات بالنسبة لحجم الاقتصاد.

وجاءت التوقعات الجديدة دون تلك التي أصدرها المكتب وإدارة الرئيس جورج بوش في مطلع هذا العام حيث توقعا في مرحلة من المراحل وصول العجز 521 مليار دولار.

وأشار تقرير المكتب إلى أنه بمقتضى القانون الحالي يتوقع انخفاض العجز إلى 348 مليار دولار عام 2005 ومعاناة الميزانية من العجز حتى عام 2014.

ومن المتوقع حسب التقرير أن يبلغ إجمالي العجز من عام 2005 حتى عام 2014 مبلغ 2.3 تريليون دولار أو ما نسبته 1.5% من إجمالي الناتج المحلي.

ويرى المحللون أن الأرقام الحقيقية قد تختلف بشكل كبير في حال العمل بالتعديلات العديدة على الضرائب بما فيها الإجراءات المتوقعة بتمديد بعض المزايا الضريبية التي توشك مدتها على الانتهاء.

ويشار إلى أن الحكومة الأميركية توقعت في يوليو/تموز الماضي أن يسجل العجز 445 مليار دولار في السنة المالية الحالية.

وفي إطار سنة الانتخابات الرئاسية الأميركية، قال المرشح الديمقراطي للرئاسة الأميركية جون كيري إن "بوش يستطيع فقط الاحتفال بتسجيل رقم قياسي في عجز الميزانية".

المصدر : وكالات