صناعة اللحوم الأميركية تضررت كثيرا بسبب ظهور مرض جنون البقر (الفرنسية- أرشيف)
توصلت اليابان والولايات المتحدة إلى اتفاق مبدئي يقضي باستئناف استيراد لحوم الأبقار الأميركية التى لا يزيد عمرها عن 20 شهراً والمتوقفة منذ ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي بعد ظهور مرض جنون البقر.
 
ويمثل هذا المستوى العمري من الابقار 80% من مستوردات اليابان من اللحوم الأميركية.
 
إلا أن الجانبين فشلا بعد محادثات استمرت ثلاثة أيام في تحديد الكيفية التي تُسجل بها أعمار الأبقار في الولايات المتحدة دون وجود سجلات ولادة، حيث لا تتوفر تلك السجلات سوى لـ10% من الأبقار بحسب مسؤول بوزارة الزراعة اليابانية.
 
وهذا أول اجتماع بين مسؤولين كبار من الحكومتين منذ أبريل/نيسان لمناقشة استئناف تجارة اللحوم البقرية بشكل طبيعي.
 
يذكر أن قيمة مستوردات اليابان من اللحوم الأميركية كانت تقدر بـ 1.4 مليار دولار سنوياً قبل الحظر مما تسبب في خسائر كبيرة لصناعة اللحوم في الولايات المتحدة.
 
وفرضت اليابان حظرا على واردات اللحوم البقرية من الولايات المتحدة في ديسمبر/كانون الأول 2003 بعد اكتشاف حالة إصابة بمرض جنون البقر في ولاية واشنطن.


المصدر : وكالات