أعلنت شركة أميركان إيرلاينز للطيران عزمها تسريح نحو 1100 من طياريها وموظفي الخدمات الأرضية خلال الأشهر المقبلة. 
 
وقد بررت الشركة قرارها بمحاولتها تقليل التكاليف التي زادت خصوصا بعد ارتفاع أسعار النفط مؤخرا إضافة إلى تفادى الإفلاس.
 
ويشمل القرار خفض العمالة الفنية في كل وحداتها، كما تحاول فرض الاستقالات الطوعية في شهر يناير/كانون الثاني المقبل على المضيفات الجويات.
 
وقد هبط سهم مجموعة (A.M.R) المالكة لأميركان إيرلاينز بنحو 2% بعد إعلانها خسائر في الربع الثالث من هذا العام بسبب ارتفاع أسعار الوقود واشتداد المنافسة، وتقريرها المتشائم عن الفترة المقبلة.
 
وكانت الشركة قالت الأسبوع الماضي إن خسائرها بلغت 214 مليون دولار في الربع الثالث، وإنها تتوقع خسارة أكبر في الربع الأخير من هذا العام.


 

المصدر : أسوشيتد برس