الأمم المتحدة تدعو السياسيين لعدم خنق الانتعاش الاقتصادي
آخر تحديث: 2004/1/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/1/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/11/23 هـ

الأمم المتحدة تدعو السياسيين لعدم خنق الانتعاش الاقتصادي

طالب الأمين العام المساعد للأمم المتحدة المكلف بالشؤون الاقتصادية خوسيه أنطونيو أوكامبو المسؤولين السياسيين في العالم بعدم خنق الانتعاش الاقتصادي عن طريق وضع حد للحوافز بشكل مبكر أو التسرع في تقليلها.

وتوقعت الأمم المتحدة تسارع النمو الاقتصادي العالمي ليبلغ ما نسبته 3.5% في العام الحالي.

وأعربت دراسة أصدرتها الأمم المتحدة حول آفاق الاقتصاد العالمي سنة 2004 نشرت اليوم الأربعاء عن قلقها من ضعف قطاع العمالة.

وأشارت الدراسة إلى أن هذا التحسن في النمو الاقتصادي الذي سيرتفع بنقطة واحدة مقارنة مع معدل 2.5% المسجل في العام 2003 سيرافقه زيادة في التجارة العالمية التي يتوقع أن تصل إلى 7.5% العام الجاري مقابل 4.7% العام السابق.

وعزت الدراسة التي تعدها الأمم المتحدة سنويا أسباب هذا التحسن إلى السياسة الاقتصادية الأميركية التي تعتمد نسب فائدة متدنية جدا وتخفيضات ضريبية فضلا عن ظهور الصين السريع كقوة مصدرة ومستوردة على حد سواء.

وقالت الدراسة إن البطالة والعمالة الجزئية أو المؤقتة الناجمة عن التباطؤ الاقتصادي في السنوات الأخيرة سيستمران في تشكيل مشكلة في غالبية الدول.

وأفادت الدراسة بأن قوة الانتعاش الاقتصادي رهن بشكل واسع بنسب الفائدة والإجراءات الضريبية.

وينتظر أن تسجل الصين أقوى نسبة نمو لتصل 8.5% متقدمة على دول شرق آسيا المتوقع نموها بنسبة 6.25% ودول البلطيق المقدر نموها 6%.

وينتظر أن تكون الولايات المتحدة المقرر نموها بـ4% في طليعة الدول المتطورة متقدمة على اليابان المتوقع نموها بنسبة 6.2% والاتحاد الأوروبي بنسبة 2.25%.

وتوقعت الدراسة أن تسجل دول جنوب شرق آسيا نسبة نمو قدرها 6%.

ورأت الدراسة أن أفريقيا ستسجل نسبة نمو 5% مقابل نسبة نمو في آسيا الغربية تصل 4% ودول الكاريبي وأميركا الوسطى تبلغ 3.5%.

المصدر : الفرنسية