أكد وزير المالية الباكستاني شوكت عزيز اليوم الخميس اعتزام باكستان تسديد نحو مليار دولار من ديونها قبل موعد استحقاقها هذا الشهر.

وأعلن عزيز أن بلاده ستنظم حملات ترويج لسندات خمسية بقيمة 500 مليون دولار في فبراير/ شباط المقبل.

وقال إن السداد المبكر للدين سيتم على دفعة واحدة في احتفال يقام بنهاية يناير/ كانون الثاني الجاري. وأوضح الوزير في مؤتمر صحفي أن السداد المبكر لن يكون له تأثير على الاحتياطيات مشيرا إلى أن الاحتياطيات الأجنبية للبلاد تبلغ حاليا 12.14 مليار دولار.

وقال عزيز إن حصيلة الضرائب في أول ستة أشهر من السنة المالية 2003-2004 بلغت 224 مليار روبية بارتفاع نسبته 11% عن المستوى المستهدف وهو 218 مليار روبية.

وأضاف أن نمو حصيلة الضرائب يظهر حيوية النشاط الاقتصادي مما يعطيه الثقة في أن باكستان ستحقق وربما تتجاوز النمو المستهدف لإجمالي الناتج المحلي وهو 5.3%.

وتعتزم باكستان سداد 18 قرضا بقيمة 1.078 مليار دولار قبل حلول موعد استحقاقها للبنك الدولي والبنك الآسيوي للتنمية.

ويعتبر السداد المبكر للقروض ركنا مهما في إستراتيجية إدارة ديون باكستان التي تقدر الديون الأجنبية عليها بنحو 35 مليار دولار.

وخولت باكستان "جيه. بي مورجان ودويتشه بنك" و"إيه.بي.إن أمرو" ببيع إصدارها من السندات المقومة بالدولار هذا العام وستستهدف حملات الترويج المستثمرين في الشرق الأوسط والشرق الأقصى وأوروبا.

المصدر : رويترز