أكدت إدارة الاحتلال في العراق اليوم الأربعاء أن صادرات النفط عبر خط الأنابيب الشمالي إلى تركيا لن تستأنف خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأوضح المتحدث باسم إدارة الاحتلال تشارلز هيتلي للصحفيين أنه لا يستطيع تحديد موعد لاستئناف الصادرات لأسباب أمنية.

وقال بول بريمر رئيس الإدارة المدنية للاحتلال الأميركي في العراق أمس الثلاثاء إن الإصلاحات في خط الأنابيب الشمالي ستكتمل غدا الخميس كما هو مقرر بعد إغلاق الخط في منتصف أغسطس/ آب الماضي بسبب التفجير.

وأشار إلى أن عملا آخر خلال مطلع الأسبوع تسبب في فصل جزء من حقول كركوك عن خط التصدير الرئيسي وأن إصلاح هذا العطل قد يستغرق عدة أسابيع أخرى.

وتم إغلاق الخط الذي ينقل النفط من شمال العراق إلى ساحل تركيا على البحر المتوسط قبيل موعد تشغيله لتصدير النفط للأسواق العالمية، وذلك بعد إغلاقه خمسة أشهر.

وتنتج الحقول الشمالية 500 ألف برميل يوميا بالمقارنة مع ما يتراوح بين 800 ألف و900 ألف برميل يوميا قبل الحرب. ويعاد ضخ ما لا يقل عن 300 ألف برميل من الإنتاج الحالي في الحقول بسبب إغلاق خط الأنابيب.

المصدر : رويترز