استقر مزيج برنت عند انتهاء المعاملات الآجلة في بورصة النفط الدولية في لندن الاثنين، في نهاية جلسة خاملة شهدت انتهاء أجل التعامل على عقود أكتوبر/ تشرين الأول كأول شهور العقود الآجلة.

وعزا متعاملون الاستقرار إلى انحسار المخاوف من انخفاض المعروض النفطي في الوقت الحالي.

وعند الإغلاق ارتفع مزيج برنت في عقود نوفمبر/ تشرين الثاني 11 سنتا إلى 26.48 دولارا للبرميل بعد أن تأرجح خلال الجلسة بين 26.17 و26.60 دولارا للبرميل في معاملات متوسطة.

وأنهت عقود أكتوبر/ تشرين الأول الجلسة منخفضة سبعة سنتات إلى 26.70 دولارا. وارتفع سعر السولار لشهر أكتوبر 75 سنتا إلى 225.50 دولارا للطن.

وانخفض الخام الأميركي الخفيف في تعاملات نايمكس بنيويورك لشهر أكتوبر/ تشرين الأول 13 سنتا إلى 27.14 دولارا للبرميل بعد أن تراجع بشدة في وقت سابق من اليوم.

المصدر : وكالات