عراقي يعمل في خط أنابيب النفط بمحطة كركوك (أرشيف)
قال مسؤولون نفطيون في العراق إن خط أنابيب كركوك يحتاج إلى أسبوعين كي يعود للعمل ثانية، وهو قادر بعد إصلاحه على نقل ما يتراوح بين 300 و350 ألف برميل يوميا.

وأبدى المدير العام لشركة نفط الشمال عادل الكزاز عدم معرفته للمدة التي سيستغرقها إصلاح الخط الذي اشتعلت فيه النيران في وقت سابق من هذا الشهر حيث قال مسؤولو نفط عراقيون إن قنبلة وراء الضرر الذي لحق بخط الأنابيب بينما قالت قوات الاحتلال الأميركي إن السبب غير معروف.

وحدد مهندسون في الجيش الأميركي يعملون في إصلاح الخط الأسبوع الماضي الفترة اللازمة لإصلاح الخط بما بين أسبوع وأسبوعين.

وكان افتتاح خط الأنابيب قد أعيد في الثالث عشر من الشهر الجاري وذلك لأول مرة بعد الحرب الأميركية على العراق لكن التفجير أرغم المسؤولين على إغلاقه بعد يومين.

واستخدم الخط حتى مارس/ آذار الماضي في تصدير النفط عبر ميناء جيهان التركي في إطار برنامج الأمم المتحدة للنفط مقابل الغذاء وتبلغ طاقته 700 ألف برميل يوميا.

وتعتبر إعادة فتح مسار التصدير الرئيس أمرا ضروريا للعودة بطاقة العراق التصديرية نهاية العام الحالي إلى ثلثي مستواها قبل الحرب للمساعدة في دفع فاتورة إعادة إعمار البلاد.

المصدر : رويترز