تنطلق الشهر المقبل رحلات بحرية بين مدينتي العقبة الأردنية وشرم الشيخ المصرية على البحر الأحمر، في خطوة تهدف لدفع عجلة السياحة الإقليمية.

وأفاد الأمين العام لوزارة النقل الأردنية علاء بطاينة أن الرحلات التي تعتبر الأولى من نوعها ستبدأ الأسبوع الأول من سبتمبر/ أيلول القادم، موضحا أن شركة الجسر العربي للملاحة التي يملكها الأردن ومصر والعراق اشترت السفينة برنسيس الإيطالية الصنع التي تسع 656 مسافرا بمبلغ 18 مليون دولار.

وبيّن بطاينة الذي يترأس مجلس إدارة شركة الجسر العربي أن الرحلة التي تستغرق ثلاث ساعات ستوفر على المسافرين الأردنيين وغير الأردنيين وخاصة العائلات المال والجهد حيث تكلف التذكرة نصف قيمة السفر بالطائرة.

وذكر المسؤول أن شركات السياحة والسفر المصرية تقوم بحملات دعائية للتشجيع على زيارة العقبة لدفع السياحة بين البلدين، معتبرا المملكة الرابط الوحيد بين شرق وغرب الوطن العربي. وتعتبر مدينة شرم الشيخ الساحلية الجهة المفضلة لدى الأردنيين لقضاء العطلات الصيفية.

وستتيح رحلتان أسبوعيا للسياح الفرصة للتنقل بين المدينتين اللتين يبلغ طول المسافة بينهما 240 كلم.

وكانت الرحلات البحرية في وقت سابق محصورة بين ميناء العقبة ونويبع المصرية حيث كانت الرحلات مقتصرة على العمال المصريين الذين يأتون للعمل في الأردن بالإضافة إلى سفن الشحن.

المصدر : رويترز