رئيس الوزراء البريطاني ونظيره الصيني يتفقدان حرس الشرف في بكين أمس (رويترز)

اعتبر رئيس الوزراء البريطاني توني بلير بلاده نموذجا لبلد صناعي بإمكانيات واسعة يمكن الاحتذاء به في عمليات الخصخصة في الصين وإعادة هيكلة اقتصادها.

وقال بلير في خطاب أمام رجال أعمال بريطانيين وصينيين في شنغهاي "إن المملكة المتحدة رائد عالمي في تطوير شراكة القطاعين العام والخاص.

وأضاف أن مبادرات التمويل الخاصة في المملكة المتحدة مكنت من تطوير البنية التحتية بشكل أكثر كفاءة وسرعة من أي وسيلة أخرى.

وأوضح أن الروابط بين الشركات البريطانية وشنغهاي أصبحت أكثر قوة وكذلك الحال بين الشعبين البريطاني والصيني.

وقد وصل بلير إلى شنغهاي اليوم الثلاثاء في زيارة قصيرة من أجل لقاء قادة المدينة في الوقت الذي يتفاقم فيه الجدل حول أكبر أزمة في حياته السياسية بعد وفاة خبير الأسلحة البريطاني ديفد كيلي الأسبوع الماضي التي ألقت بظلالها على جولة رئيس الوزراء البريطاني التي زار خلالها واشنطن وطوكيو وسول.

وفي تصريحات سابقة اعتبر بلير أن التحدي الذي يواجه الصين ليس الاقتصاد وحده ولكن أيضا نشر الرفاهية في البلاد حتى في المناطق الأكثر فقرا ليكونا معا دافعا للتطوير، مشيرا إلى الفجوة الاقتصادية بين مدن الصين الساحلية الغنية والمناطق الغربية.

المصدر : الفرنسية