مفاوضات لإبرام اتفاقية تجارة حرة أسترالية أميركية
آخر تحديث: 2003/7/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/7/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/5/22 هـ

مفاوضات لإبرام اتفاقية تجارة حرة أسترالية أميركية

قال وزير التجارة الأسترالي مارك فيل اليوم الأحد إن على بلاده والولايات المتحدة تسوية الخلافات التجارية بينهما للوصول إلى اتفاقية تجارة حرة بين البلدين مع نهاية العام الحالي.

وأضاف فيل أن المحادثات بين الجانبين تمر بمرحلة حرجة ولا بد من بعض التدخل السياسي في مفاوضات تجري الأسبوع الحالي في هاواي.

ويتوقع أن تحث أستراليا الولايات المتحدة على إلغاء الرسوم الجمركية على صادراتها إلى أميركا مقابل الإجراء نفسه من جانب كانبيرا بالإضافة إلى تخفيف الحصة المقررة لهذه المنتجات خاصة اللحوم ومنتجات الألبان.

وأوضح فيل أن المفاوضين الأستراليين قد أعدوا اقتراحات طموحة لعرضها هذا الأسبوع في هاواي مشيرا إلى أهمية السرعة لإنجاز العمل المطلوب.

ومن المتوقع أن تواجه أستراليا اللوبي القوي في القطاع الزراعي الأميركي الذي يتخوف من إلغاء الحصة المحددة للحوم ومنتجات الألبان والسكر والفول والقطن وإغراق الأسواق الأميركية بسلع رخيصة الثمن.

أما واشنطن فتريد تغييرات في الحجر الأسترالي والقيود على مواد التلفزيون المحلي وقيود الاستثمارات الأجنبية والمستحضرات الصيدلانية.

ومن المنتظر أن تحصل أستراليا على نحو 2.6 مليار دولار أميركي سنويا لصالح اقتصادها المحلي من خلال توقيع اتفاقية تجارة حرة بين البلدين.

ولكن المعارضين للاتفاقية من السياسيين وكبار الاقتصاديين أظهروا أنها ستحدث آثارا سيئة على العلاقات التجارية الأسترالية مع آسيا.

وكان الرئيس الأميركي جورج بوش ورئيس الوزراء الأسترالي جون هوارد تعهدا في وقت سابق من العام الحالي بتوقيع الاتفاقية بين البلدين نهاية العام الحالي.

المصدر : الفرنسية