أعلن صندوق إنجازات للتكنولوجيا -وهو مؤسسة تمويل تعمل وفقا لأحكام الشريعة الإسلامية- بدء خدمة جديدة توفر تسهيلات تمويلية لشركات تكنولوجيا المعلومات في العالم الإسلامي بحد أقصى قدره خمسة ملايين دولار للمشروع الواحد.

وقال حسين الرفاعي المسؤول التنفيذي للصندوق الذي يتخذ من دبي مقرا له ويبلغ رأس ماله 50 مليون دولار إن الصندوق طور صيغة يقدم بموجبها تمويلات للشركات العاملة في مجال تطوير البرامج والأجهزة وشركات تكنولوجيا المعلومات المتخصصة والتجارة الإلكترونية.

وأوضح أن الصندوق يستهدف فيما يتعلق بالقطاع الإعلامي الشركات المتخصصة في مجالات نشر الوسائط الإعلامية بالإضافة إلى شركات التقنيات المتطورة والخدمات الرئيسية في الأسواق الواعدة بالمنطقة. وذكر أن الشركات التي يمكن أن تستفيد من الخدمة الجديدة تشمل المنطقة الممتدة من المغرب إلى إيران.

وأضاف الرفاعي أنه يتوقع أن يساهم هذا التوجه في تعزيز برامج التطوير في مجال التقنيات والحلول المتطورة بالإضافة إلى توفير فرص عمل مثمرة للمواطنين وتطوير حلول مخصصة للمنطقة.

وتأسس الصندوق العام الماضي من قبل البنك الإسلامي لتنمية القطاع الخاص وهو مؤسسة تابعة للبنك الإسلامي للتنمية ومقره جدة، وبيت التمويل الخليجي ومقره البحرين بالإضافة إلى مستثمرين آخرين من بينهم بنك دبي الإسلامي والمؤسسة السعودية للتنمية والاقتصاد والمؤسسة الإيرانية للاستثمار الخارجي ومقرها طهران.

المصدر : رويترز