صادق البرلمان الباكستاني اليوم على ميزانية عام 03/2004 بأغلبية كبيرة بسبب مقاطعة من المعارضة لجلسات المناقشة على خلفية خلاف على دور الجيش في الساحة السياسية.

وأقرت الجمعية الوطنية الميزانية في تصويت شفهي كما أقرت تعديلات مختلفة. وأشاد رجال أعمال ومحللون باكستانيون بالميزانية التي تخصص 160 مليار روبية (2.8 مليار دولار) للإنفاق على التنمية مقارنة مع 134 مليارا خصصت في ميزانية العام الماضي.

وتأمل الحكومة أن تخفض عجز الميزانية إلى 4% من الناتج المحلي الإجمالي بدلا من 4.6% وحددت نسبة النمو المستهدفة عند 5.3%.

وتتضمن الميزانية تخفيضات ضريبية لدعم الاستثمار والنمو. وقدم وزير المالية شوكت عزيز الميزانية يوم السبت الماضي وسط احتجاج من المعارضة التي تقودها جماعات إسلامية على التعديلات التي أدخلها الرئيس برويز مشرف على الدستور قبل الانتخابات العامة في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

واستمرت جلسات مناقشة الميزانية خمسة أيام وهي أقصر فترة يتم فيها إقرار ميزانية في تاريخ باكستان.

المصدر : وكالات