بوش يلتقي بشيراك للمرة الأولى منذ انتهاء الحرب على العراق التي عارضتها باريس بشدة (الفرنسية)
قال مسؤول رفيع بإدارة الرئيس الأميركي إن جورج بوش سيحث اجتماع زعماء دول مجموعة الثماني الكبرى على إصلاح اقتصادها الذي يعاني من الركود وتفكيك الحواجز أمام التجارة العالمية.

وقال المسؤول الذي لم يكشف اسمه للصحفيين المرافقين لبوش إن "واشنطن هي الوحيدة التي تعمل قاطرة لنمو الاقتصاد العالمي"، موضحا أن الرئيس الأميركي سيتحدث عن الخطوات التي اتخذها لتعزيز النمو كخفض الضرائب وأنه سيستمع لما ينوي الآخرون عمله.

وأوضحت واشنطن بجلاء أنها تود من أعضاء المجموعة وهم فرنسا وبريطانيا وألمانيا وإيطاليا وكندا وروسيا واليابان، تعزيز جهودهم لإنعاش الاقتصاد العالمي.

من جانب آخر لم تستبعد فرنسا أن تبحث القمة موضوع العملات وإن رفضت تأكيد هذا الأمر. وردا على سؤال في لقاء مع الصحفيين قبل القمة عما إذا كان الزعماء سيتناولون في اجتماعهم مسألة هبوط الدولار أمام اليورو، قالت المتحدثة باسم الرئيس جاك شيراك إنها لا تريد أن تطلق تصريحات قبل التأكد منها.

وأضافت المتحدثة كاترين كولونا أن مجموعة الثماني ستركز على سبل تعزيز الاقتصاديات العالمية التي تعاني من ركود وتوجه رسالة ثقة في النمو الاقتصادي.

المصدر : وكالات