ارتفاع أسعار النفط بعد دعوة أوبك
إلى اجتماع استثنائي (أرشيف)
قفزت أسعار النفط نحو 3% أمس الجمعة مع إعلان منظمة أوبك أنها مستعدة للاتفاق على تخفيضات للإنتاج في اجتماعها الشهر القادم لإفساح الطريق لعودة الصادرات العراقية.

وقال رئيس منظمة أوبك عبد الله العطية في مقابلة صحفية يوم أمس إن "المنظمة ستحتاج إلى مساعدة منافسيها من منتجي النفط للاتفاق على تخفيض الإنتاج في اجتماع يعقد الشهر المقبل للحيلولة دون هبوط أسعار النفط".

ودعت أوبك سبع دول من غير أعضائها -منها روسيا والنرويج والمكسيك- لحضور الاجتماع الاستثنائي الذي تعقده في العاصمة القطرية الدوحة يوم 11 يونيو/ حزيران المقبل. غير أن النرويج أعلنت رفضها حضور الاجتماع.

وأضاف العطية في مقابلة مع صحيفة لوموند الفرنسية أن "النفط متوفر بأكثر من الطلب في السوق، وهذا له أثر سيئ على الأسعار التي انخفضت بشدة.. وعلى أوبك أن تنفذ تخفيضات جديدة في إنتاجها".

أوبك تستنجد بغير الأعضاء
وأكد العطية الذي يشغل أيضا منصب وزير النفط القطري أن "أوبك وحدها لا يمكنها تحقيق استقرار سوق النفط، فالمنظمة تحتاج مساعدة الدول غير الأعضاء". وطالب العطية بالوصول إلى سعر متوسط يبلغ 25 دولارا واعتبره سعرا معقولا للدول المنتجة والمستهلكة".

يذكر أن أوبك عندما ارتفع معروض النفط في الأسواق عام 2001 جعلت تخفيض إنتاجها مشروطا بخفض أصغر من جانب دول غير أعضاء فيها، وهو ما أدى إلى هبوط كبير في الأسعار عندما تأخرت روسيا ثاني أكبر مصدر للنفط في العالم في الموافقة على خفض إنتاجها حينئذ.

وتحاول الولايات المتحدة وبريطانيا إقناع مجلس الأمن بإنهاء العقوبات التي فرضتها الأمم المتحدة على العراق قبل 12 عاما ومنحهما السيطرة على النفط العراقي لمدة عام على الأقل حتى يتمكن العراق من العودة إلى إنتاج النفط بفاعلية.

المصدر : وكالات