علي النعيمي (رويترز)
فاجأت أوبك الأسواق إذ أعلنت رفع سقف إنتاجها الرسمي إلى 25.4 مليون برميل اعتبارا من الأول من يونيو/ حزيران وتقليص المعروض بمقدار مليوني برميل يوميا، كما أعلن وزراء بعض الدول الأعضاء الذين حضروا اجتماعا طارئا اليوم بفيينا. ويضيف هذا الإجراء 900 ألف برميل إلى السقف الرسمي السابق.

وقال وزير النفط السعودي علي النعيمي إن أوبك قد تقرر خفض الإنتاج عندما تجتمع في الدوحة في 11 من يونيو/ حزيران. وسئل النعيمي هل من المحتمل أن تخفض الإنتاج فقال "محتمل جدا جدا".

وقال مشاركون في الاجتماع إن قرار الخفض مبني على بيانات بأن متوسط الإنتاج في فبراير/ شباط ومارس/ آذار كان 27.4 مليون برميل يوميا. وكانت أوبك وافقت على زيادة المعروض لمنع ارتفاع الأسعار خلال الحرب الأميركية على العراق.

حصة السعودية
وقال مندوب حضر الاجتماع الذي عقد في فيينا إن الاتفاق الجديد يتضمن أيضا زيادة الحصة الإنتاجية للسعودية إلى 8.25 مليون برميل يوميا من أول يونيو/ حزيران.

وفي أول رد فعل للأسواق على قرار المنظمة هبط سعر الخام الأميركي إلى أدنى مستوياته في نحو خمسة أشهر إذ فقد 75 سنتا ليهبط إلى 25.90 دولارا للبرميل. وهذا هو أقل سعر للخام منذ منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني. وفي غضون شهر فقد الخام نحو 30% من قيمته بسبب ضخ أوبك كميات هائلة خلال الحرب.

المصدر : وكالات