واشنطن تدرس طرح مبادرة تجارية للشرق الأوسط
آخر تحديث: 2003/4/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/4/23 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/22 هـ

واشنطن تدرس طرح مبادرة تجارية للشرق الأوسط

روبرت زوليك
أعلن الممثل التجاري الأميركي روبرت زوليك أن إدارة الرئيس جورج بوش تبحث إطلاق مبادرة تجارية واقتصادية في إطار مساعيها لإعادة بناء العراق ومساعدة دول أخرى في الشرق الأوسط. وقال إن "أحد الأمور التي ندرسها الآن هو كيف يمكننا أن نُتبع النصر العسكري ببعض المبادرات الاقتصادية فيما يتعلق بالتجارة والتنمية".

وكان ديمقراطيون منهم السيناتور ماكس بوكوس والممثلة التجارية السابقة شارلين بارشيفسكي حثوا إدارة بوش على زيادة المساعدات الاقتصادية في إطار حربها على ما يسمى الإرهاب بإبرام صفقات تجارية مع دول الشرق الأوسط.

وفي كلمة أمام المؤتمر السنوي لبنك التصدير والاستيراد الأميركي لم يقدم زوليك تفاصيل تذكر عن المبادرة، لكنه أضاف أن إحدى الأفكار التي يجري بحثها شبيهة بالمبادرة التي أطلقها بوش العام الماضي تجاه رابطة دول جنوب شرق آسيا "آسيان" بهدف إقامة شبكة من اتفاقات التجارة الحرة بين الولايات المتحدة ودول الرابطة.

لكن هذا يفرض على دول الشرق الأوسط المرور بعدة مراحل للتحرير الاقتصادي قبل أن تصل إلى النقطة التي يمكن أن تبدأ عندها واشنطن مفاوضات تجارية معها، ويتوقف ذلك على مدى التطور الاقتصادي والانفتاح الذي تبلغه هذه الدول.

وقال زوليك إن الولايات المتحدة تستخدم حاليا "اتفاقات لأطر التجارة والاستثمار" مع دول مثل مصر والبحرين لدعم الإصلاح الاقتصادي الذي قد يمهد لإجراء محادثات بشأن التجارة الحرة فيما بعد. وأضاف أن الإدارة الأميركية تعمل مع دول في الشرق الأوسط ليست أعضاء في منظمة التجارة العالمية منها السعودية.

وحثت دراسة أجراها معهد السياسات التقدمية التابع للحزب الديمقراطي إدارة بوش على النظر في تقديم حوافز تجارية لدول الشرق الأوسط والدول الإسلامية. ولم يتطرق زوليك لهذه المسألة، لكنه قال إن تقريرا أعده للأمم المتحدة باحثون عرب عن عوائق النمو في الشرق الأوسط يمثل علامة على "بوادر تغير" في المنطقة.

المصدر : وكالات