النفط يقفز فوق 36 دولارا لهبوط المخزون الأميركي
آخر تحديث: 2003/2/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/2/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/12 هـ

النفط يقفز فوق 36 دولارا لهبوط المخزون الأميركي

سجلت اليوم أسعار النفط قفزة كبيرة في أعقاب إعلان هبوط المخزونات الأميركية إلى مستوى حاد لم تعرف له مثيلا منذ الحظر النفطي في السبعينيات من القرن الماضي. وقد تعززت وتيرة الصعود مع استمرار جهود الولايات المتحدة لحشد الدعم لخططها العسكرية التي تهدف إلى الحرب على العراق.

فقد ارتفع الخام الأميركي الخفيف إلى 36.10 دولارا للبرميل وهو أعلى مستوى منذ أكتوبر/ تشرين الثاني 2000. وقال غوردون كوان المحلل النفطي في بنك إتش إس بي سي بهونغ كونغ "مع تزامن الوتيرة الصعودية للأسواق والعوامل السياسية فمن المتوقع أن تراوح الأسعار الشهر المقبل بين 30 و40 دولارا للبرميل الشهر المقبل".

برنت يقفز أيضا
وفي المعاملات الإلكترونية ببورصة البترول الدولية في لندن قفز سعر مزيج برنت خام القياس الأوروبي متجاوزا 33 دولارا للبرميل ليسجل أعلى مستوى منذ 27 شهرا بسبب انخفاض المخزون واستمرار المخاوف من هجوم على العراق.

وأعلنت الحكومة الأميركية أمس أن مخزون الخام الأسبوعي انخفض بمقدار 3.9 ملايين برميل ليسجل أدنى مستوى منذ أكثر من 27 عاما، في حين كانت التوقعات تشير إلى ارتفاعه. ومازال مخزون وقود التدفئة يقل بنسبة 20% عن مستواه في مثل هذا الوقت من العام الماضي.

وقالت إدارة معلومات الطاقة التابعة لوزارة الطاقة الأميركية أمس إن مخزون الخام الأميركي انخفض إلى 269.8 مليون برميل الأسبوع الماضي.

وزاد مخزون البنزين ثلاثة ملايين برميل مقارنة مع انخفاض متوقع قدره 2.2 مليون برميل، في حين انخفض مخزون المشتقات الوسيطة 3.9 ملايين برميل بما يتفق مع التوقعات.

ويترقب المتعاملون الآن بقلق تقرير مفتشي الأسلحة الدوليين لمجلس الأمن غدا الجمعة، مما قد يكشف عن احتمالات قيام الولايات المتحدة بشن هجوم على العراق لنزع سلاحه.

المصدر : وكالات