السفينة كورمو إكسبريس التي تقطعت السبل بحمولتها ورفضت لأسباب صحية لكن إريتريا قبلتها (رويترز-أرشيف)
قدمت صناعة تصدير الماشية الحية الأسترالية اقتراحا يتضمن إقامة ميناء دائم في الشرق الأوسط يكون الملاذ الأخير لقبول الماشية التي ربما ترفضها الدول المستوردة مستقبلا.

وعرض الاقتراح من مؤسسة لايف كورب التي تمثل الصناعة في إطار تحقيق حكومي في واقعة السفينة كورمو إكسبريس التي تقطعت السبل بحمولتها التي تزيد عن خمسين ألف رأس من الماشية الأسترالية في البحر لنحو ثلاثة أشهر بعد أن رفضت دولة تلو الأخرى قبولها إثر رفض السعودية الحمولة بسبب إصابة بعض الماشية بمرض.

ولكن إريتريا في آخر الآمر قبلت الحمولة ودفعت الحكومة الأسترالية رسوم تفريغها في 24 أكتوبر/تشرين الأول.

وقالت لايف كورب في بيان إنها أوصت بتشكيل مجموعة تجارية تضم ممثلين من الحكومة والجهات المنتجة ولايف كورب تزور الأسواق في الشرق الأوسط لمناقشة بروتوكولات للاستيراد تشمل حل الخلافات وترتيبات تفريغ الشحنات.

وأوضح الرئيس التنفيذي للايف كورب كيفين شيل في بيان أن صناعة تصدير الخراف الحية مهمة لأستراليا لأنها تسهم بمليار دولار للاقتصاد وتوفر ما يقرب من عشرة آلاف وظيفة تعود بفوائد كثيرة على المجتمعات الريفية في شتى أنحاء أستراليا.

المصدر : رويترز