وافق مجلس وزراء الإمارات العربية على اعتماد نفقات شهرية مؤقتة للوزارات والجهات المستقلة في الدولة على أن تخصم من المبالغ المالية التي ستدرج في الميزانية العامة للاتحاد للعام المقبل 2004.

وقالت وكالة أنباء الإمارات الرسمية إن هذا الإجراء المالي الذي جاء بناء على اقتراح وزير المالية قد أقر خلال جلسة مجلس الوزراء الأسبوعية العادية التي رأسها الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس.

وقد أقر رئيس الدولة الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في يونيو/ حزيران الماضي ميزانية للعام المالي الجاري 2003 الذي يبدأ من الأول من يناير/ كانون الثاني المقبل بلغ مجموع المصروفات المتوقعة فيها نحو 23.28 مليار درهم (6.34 مليارات دولار) بينما بلغ حجم الإيرادات المتوقعة نحو 21.07 مليار درهم.

وبهدف تسيير الشؤون المالية يتم عادة إصدار ميزانية السنة المالية الجديدة حسب مرسوم خاص بالإنفاق وفق ما يسمى الميزانية الاثني عشرية وهي إنفاق شهري حسب المبالغ التي تم إنفاقها خلال الشهر المقابل من العام المالي الماضي.

المصدر : رويترز