بورصة طوكيو (الفرنسية-أرشيف)
سجل الدولار ارتفاعا أمام العملات الرئيسية الأخرى المنافسة في بداية التعاملات الآسيوية صباح اليوم الاثنين بعد أن اعتقلت قوات الاحتلال الأميركي الرئيس العراقي السابق صدام حسين.

ورأى متعاملون أن اعتقال صدام لن يؤدي إلى زيادة ثقة المستهلكين الأميركيين فحسب وإنما سيقلل أيضا من العجز المالي الأميركي ويحد من ارتفاع في أسعار النفط إذا أسفر ذلك عن انتهاء الهجمات على القوات الأميركية في العراق.

وتوقع المتعاملون أيضا أن يؤدي اعتقال صدام إلى عمليات تغطية مراكز مكشوفة بالدولار لأن السوق تعاني إلى حد كبير من نقص في الدولار بسبب مخاوف من العجز الأميركي الكبير في ميزان الحساب الجاري.

ووصل سعر الدولار أمام الين 108.13/108.08 ينات مقابل 107.80/ 107.90 نهاية التعاملات في نيويورك يوم الجمعة. كما بلغ سعر اليورو أمام الدولار 1.2148-1.2154 دولار مقابل 1.2277-1.2283 دولار.

من جانب آخر ارتفعت الأسهم في بورصة طوكيو للأوراق المالية اليوم بعد أن ساعدت أنباء اعتقال الرئيس العراقي صدام حسين على تخفيف المخاوف بشأن الأمن العالمي وحفزت المستثمرين على إضافة أسهم شركات التصدير.

وحقق مؤشر نيكي الرئيسي ارتفاعا بنسبة 3.16% مسجلا 10490.77 عند الإغلاق.

المصدر : رويترز