أعلنت مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) عن توقيع اتفاقيات مع عدد من شركات تشغيل الهواتف الجوالة في الخارج من أجل تحصيل وتوزيع الأجور المترتبة على خدمات التجوال الدولي وترقية الأنظمة المتعلقة بها.

وقالت غرفة الإمارات لمقاصة البيانات وهي وحدة الأعمال التابعة لاتصالات إن هذه الاتفاقيات وقعت مع كل من شركة "تشاينا موبايلز" و"سيل تيل" في أوغندا وسيراليون وشركة "SNBT" بجزر القمر و"فودافون" في ألبانيا.

وأشارت اتصالات في بيان رسمي صدر في مقرها بإمارة أبوظبي إلى أن الاتفاقيات الجديدة ترفع عدد عملاء غرفة الإمارات لمقاصة البيانات إلى ما يقارب 40 عميلا من مشغلي الهواتف الجوالة في مختلف أرجاء العالم مما يجعل نصيب الغرفة في السوق العالمية يصل إلى نحو 6%.

وقال البيان إن الغرفة التي أسست عام 1994 لتوفير الدعم لخدمة التجوال للهواتف المتنقلة (GSM) تتعامل حاليا مع أكثر من 1.5 مليون سجل لمكالمات تجوال دولي يوميا بعد أن كانت تبلغ نحو 350 ألف فقط قبل عامين.

المصدر : رويترز