ابتسامة صدام تختفي من الأوراق النقدية العراقية
آخر تحديث: 2003/10/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/10/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/8/10 هـ

ابتسامة صدام تختفي من الأوراق النقدية العراقية

كشف العراق النقاب أمس السبت عن أوراق نقدية جديدة تحمل صور حاكم بابلي وعالم رياضيات عراقي عاش في القرن العاشر الميلادي بدلا لصورة وجه الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين المبتسم.

وتحمل الورقة النقدية الجديدة من فئة 25 ألف دينار (حوالي 12 دولارا) صورة الحاكم البابلي حمورابي واضع أول قوانين مكتوبة في تاريخ البشرية، بينما تظهر على الجانب الآخر من الورقة صورة مزارع كردي يبتسم وهو يحمل حزمة من القمح.

وفي الورقة النقدية من فئة 10 آلاف دينار تظهر صورة عالم الفلك والرياضيات أبو علي الحسن بن الهيثم المولود في البصرة عام 965، وهو الشخصية الشهيرة الأخرى الوحيدة التي تظهر على الأوراق النقدية الجديدة.

ويعتبر تصميم الأوراق النقدية الجديدة التي تحمل بعضها صور شلال ونخيل ومعالم إسلامية، مألوفا لدى العراقيين إذ يعتمد على تصميم ما يسمى "الدينار السويسري" الذي كان يستخدم في العراق قبل إصدار أوراق النقد التي تحمل صورة صدام حسين ومازال متداولا في شمال البلاد.

وتتولى دار "دو لارو" البريطانية التي قامت بطبع الدينار السويسري القديم طباعة أوراق النقد الجديدة.

وقال مسؤول بالبنك المركزي إن الدار طبعت قدرا كافيا من الدينارات الجديدة لتحل محل أربعة تريليونات من الدينارات القديمة التي يجري تداولها حاليا في مختلف أنحاء العراق إضافة إلى كميات إضافية كاحتياطي.

وأعلن نائب محافظ البنك المركزي أحمد سلمان محمد أن البنك المستقل حديثا باع الدينار العراقي في وقت سابق من أمس بسعر 1900 دينار للدولار الواحد، في أول خطوة لما سيصبح مزادا دوريا للصرف الأجنبي.

وأعرب سلمان محمد عن أمله في أن يتمكن البنك قريبا من تحديد سعر صرف مستقر للدينار العراقي مقابل العملات الأجنبية الأخرى خاصة الدولار الأميركي.

المصدر : رويترز