البرلمان المغربي يقر قانونا لتحرير صناعة التبغ
آخر تحديث: 2003/1/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/1/22 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/11/20 هـ

البرلمان المغربي يقر قانونا لتحرير صناعة التبغ

وافق البرلمان المغربي على مشروع قانون يقضي بتحرير صناعة التبغ والسجائر التي يبلغ حجمها 800 مليون دولار سنويا ممهدا بذلك الطريق أمام بيع حصة أغلبية في شركة التبغ المغربية التي تحتكر القطاع في العام الجاري.

وقالت وكالة أنباء المغرب العربي إن مجلس المستشارين المكون من 275 عضوا وافق على مشروع القانون الذي سيفتح السوق اعتبارا من يناير/كانون الثاني عام 2005. وأوضح مسؤولون بوزارة المالية والخصخصة أن مزادا سيطرح لبيع حصة في شركة التبغ الشهر المقبل.

وأبدت عدة شركات عالمية اهتمامها بخصخصة الشركة المغربية منها مجموعة ألتاديس الفرنسية الإسبانية وبريتيش أميركان توباكو وجابان توباكو وفيليب موريس.

وقال مسؤول بوزارة المالية إن مجلس المستشارين أقر المشروع دون تعديلات رئيسية وإن مزاد بيع الحصة سيطرح في بداية الشهر المقبل أو منتصفه. وقبل طرح المزاد ستحدد لجنة خاصة الحد الأدنى للحصيلة المنتظرة من البيع وحجم الحصة التي ستباع من رأسمال الشركة.

ويقضي القانون بأن تتمتع الشركة التي ستفوز في المزاد باحتكار استيراد التبغ وتوزيعه وتصنيعه حتى نهاية عام 2007. ويبدأ في مطلع عام 2005 تحرير استيراد التبغ الخام وإنتاجه وتصدير منتجاته.

وتملك الشركة المغربية أربعة مصانع ولها 20 ألف منفذ للبيع وتسدد للخزانة ضرائب قيمتها 600 مليون دولار سنويا ومن المتوقع أن يكون بيع الحصة أكبر بند في خطة الخصخصة هذا العام. وقالت الحكومة إنها تتوقع أن تبلغ حصيلة الخصخصة هذا العام 1.5 مليار دولار.

المصدر : رويترز