كوريا الجنوبية تضع خطة لاسترداد نفقات أزمة آسيا
آخر تحديث: 2002/9/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/9/5 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/6/28 هـ

كوريا الجنوبية تضع خطة لاسترداد نفقات أزمة آسيا

كشفت كوريا الجنوبية اليوم عن خطة تتوقع من خلالها استرداد أكثر من نصف الأموال التي أنفقتها بعد الأزمة المالية الآسيوية وقدرها 131.7 مليار دولار, لكنها ستحتاج لزيادة الحد الأقصى لإصدارات سندات الخزانة عام 2003 موعد استحقاق السندات.

وكانت الأموال قد استخدمت في تمويل البنوك المؤممة التي عانت من مشكلة قروض متعثرة للشركات بعد الأزمة المالية التي عصفت بدول شرق آسيا عامي 1997 و1998. وتتوقع الحكومة بمقتضى خطة عرضتها وزارة المالية اليوم أن تتمكن من استرداد 87 تريليون وون من إجمالي 156 تريليونا أي ما يعادل 131.6 مليار دولار أنفقتها.

وتعتزم الوزارة رفع الخطة للدورة الحالية للبرلمان. وتتركز جلسات البرلمان -التي بدأت هذا الأسبوع- على الأموال التي أنفقتها الدولة بعد الأزمة, إثر تصاعد الضغوط من قبل حزب المعارضة الرئيسي على الحكومة قبيل الانتخابات الرئاسية المقررة في ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وقالت الوزارة في بيان لها إن السندات التي يستحق أجلها العام المقبل تشمل إصدارات لشركة كوريا ديبوزيت الحكومية للتأمين، وشركة كوريا اسيت مانجمنت قيمتها 13 تريليون وون. وأضاف البيان أنه نتيجة لذلك قررت الحكومة رفع سقف إصدارات سندات الخزانة عام 2003 بمقدار 15 تريليون وون (حوالي 12.66 مليار دولار) ليصل إلى 46.5 تريليون وون.

يذكر أن الأزمة الاقتصادية عام 1997 أدت إلى هبوط قيمة الوون إلى النصف خلال بضعة أسابيع, مما جعل القطاع المصرفي على شفا الانهيار قبل أن تتدخل الدولة لتأميم عدد من بنوك الإقراض.

المصدر : رويترز