هانز إيشل

قال وزير المالية الألماني هانز إيشل ورئيس البوندسبنك (البنك المركزي الألماني) أرنست فلتكه إن أي ضربة عسكرية للعراق ستلحق الضرر بالاقتصاد العالمي, بل وحتى مجرد الحديث عن ذلك له فعلا تأثير سلبي.

وقال إيشل إن تلك التداعيات الاقتصادية السلبية تشكل واحدة من الأسباب وراء معارضة ألمانيا لاستخدام القوة للإطاحة بصدام حسين.

وقال إيشل للصحفيين بعد كلمة في بورصة فرانكفورت "سيضغط ذلك على الاقتصاد العالمي... يتعين على المرء أن يساوره القلق بشأنه, وهو يشكل أحد الأسباب وراء موقف ألمانيا الواضح جدا بشأن القضية".

وقال فلتكه الذي رافق إيشل في زيارته للبورصة إنه حتى الحديث عن ضربة عسكرية محتملة ضد العراق سيكون له تأثير سلبي. وأضاف "المناقشات بشأن الحرب مع بغداد تساهم مساهمة كبيرة في حالة عدم التيقن, ومن الممكن أن يستشهد المرء على ذلك بصعود أسعار النفط".

المصدر : رويترز